صحفي جنوبي يقدم نصائح للحراك بشأن الوحدة والانفصال

صحفي جنوبي يقدم نصائح للحراك بشأن الوحدة والانفصال

Monday 30 November -1 12:00 am

صحفي جنوبي يقدم نصائح للحراك بشأن الوحدة والانفصال

نصائح للحراك الجنوبي
أولا: بالنسبه لموضوع الوحده أو الانفصال . فهذا بيد السعودية وباقي دول الخليج أن أرادت انفصال فلن تقدر أي قوة داخل اليمن على منعه . وأن أرادت السعوديه الوحده فلن يستطيع أحد فرض الانفصال …
ثانيا: على الحراك الجنوبي أن يبحث له عن قيادات أخرى غير تلك القيادات الخائنة. . فابناء وأسر شهداء عدن وغيرها من المحافظات الجنوبيه لن يقبلوا أن ترفع صور علي سالم البيض الذي اكتفى فقط ببيان قصير عن تأييد عاصفة الحزم واختفى عن المشهد ولم نسمع منه بعد ذلك شي حتى تهنئة بالنصر لابناء عدن لم نسمعها ولا إدانة لمجزرة التواهي أو دار سعد . ولن يقبلوا برفع صور علي ناصر أو حسن باعوم الذي لم يخذل الجنوب في أحرج الأوقات وإنما أرسل ابنه إلى جنيف ليبرر للحوثيين قتل ابناء عدن … فعلى الحراك أن يجد له قيادات غيرهم أن أراد أن يكون له احترام بين أبناء الجنوب ..
ثالثا: ليس كل القيادات العسكرية التي شاركت في تحرير الجنوب هي مع الحراك .. فعندما تندحر المليشيات الحوثيه. . سنسمع بعض تلك القيادات يقول أنه ضد الانفصال وحينها أتمنى أن لا يطلقوا الحراكيين السنتهم في تخوين تلك القيادات وأنهم عملاء. . لأن هذه القيادات لا زالت أسمائهم محفورة في ذاكرة الجنوبيين بأحرف من نور لدورهم البطولي في تحرير الجنوب … 
رابعا: ليس كل من وقف ضد مشروعكم هو خائن فالجنوب ليس حكرا عليكم .. حتى وإن كان الواقف ضد مشروعكم شخص واحد فهو جنوبي وله رأيه .. وربما أنه ثبت في ميادين النضال أفضل من بعض قاداتكم. .
خامسا:الوصول إلى الانفصال ليس بالهجوم على الإصلاح إعلاميا وسياسيا وتخوينه بالرغم أن قيادات الإصلاح في الجنوب لم يبيع واحد منهم الجنوب ويضع يده في أيدي الحوثيين … 
سادسا: إذا أردتم اقناع من تريدون بالانفصال فهذا يكون عبر مشروع سياسي واقتصادي متكامل يقدم للشعب … لا يكون بكثرة الإعلام والشتائم لخصومكم … 
سابعا: ما دمتم تقولون أن الجنوب كله معكم وأن المقاومه التي تقاتل على الارض هو أنتم فقط .. فمن يملك الشعب وهذه القوة على الأرض فلا يحتاج إلى أحد كي ينفصل . فهو قادر على الانفصال …. 
ثامنا: احيانا يردد أن الحرب شماليه جنوبيه . وهذا خطاء فلو افترضنا أن مقاومة تعز مارب والبيضاء وغيرها من المحافظات الشماليه تركت مواجهة الحوثي وشكل الجميع جبهه واحدة واتجهو للجنوب فكيف سيكون الحال . في 94 عندما كانت الحرب شماليه جنوبيه لم يصمد جيش الجنوب إلا شهرين بالرغم من أنه في ذلك الوقت أقوى من جيوش دول الخليج مجتمعه ويمتلك الطيران والبحريه.  فلواء واحد جنوبي كان يساوي في قوته وتدريبه جيش الشمال كله .. ومع ذلك شهرين وانتهت الأسطورة ….المعركة هي ضد الحوثي وعفاش. .. وهذا لا يعني عدم مطالبتكم بالانفصال بعد النصر على الحوثي .. ولكن حاليا عدونا واحد ……

وفي الأخير هذا رأي مواطن جنوبي .. 
وسياسة التخوين هي من أوصلت الجنوب إلى ماهو عليه منذ السبعينات إلى اليوم …… 

وتحياتي للجميع
– عبدالرقيب الهدياني:

المصدر