إعلاميون وحقوقيون في مهمة كشف جرائم الانقلابيين في تعز


نفذ إعلاميون وحقوقيون، الأربعاء، حملة في مختلف وسائل الإعلام، تحت شعار (مأساة تعز..المعاناة والجرائم والانتهاكات)، وذلك لإبراز انتهاكات الانقلابيين التي طالت المدنيين في مدينة تعز وسط البلاد.
وقال القائمون على الحملة “إنها ستستمر أسبوعا كاملا، (٢٧يوليو- ٨ أغسطس) لنقل جرائم الانقلابيين الممنهجة، التي تطال المدنيين بين قصف وقنص وتدمير واختطاف، عبر عرض مجموعة من التقارير الصحفية والتلفزيونية.
وأكدوا أن الحملة تحاول أن تنقل الصورة مباشرة من الواقع، مستندة إلى تقارير لمنظمات حقوقية محلية وإقليمية ودولية، عملت على رصد وتوثيق المأساة المستمرة في تعز.



المصدر