محافظ تعز يشيد بالانضباط الكبير لأبطال الجيش والمقاومة وحفاظهم على الممتلكات في بلدة ” الصراري ” المحررة



الساعة 04:54 صباحاً
(هنا عدن – خاص )



خاص _المكتب الاعلامي لمحافظة تعز


أكد محافظ تعز علي المعمري أن التزام الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في المحافظة بتجنب الانتهاكات والاعمال الانتقامية ومعالجة جرحى المليشيات الانقلابية يعكس الأخلاق والقيم الانسانية التي يتمثلها رجال الجيش والمقاومة منذ دشنت هذه المليشيات حربها الوحشية ضد محافظة تعز وسكانها قبل نحو عام ونصف .

وأشاد المحافظ المعمري بالانضباط الكبير لرجال الجيش والمقاومة بعد دخولهم بلدة الصراري التابعة لمديرية صبر جنوبي مدينة تعز ، والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة ، والمبادرة الى اسعاف جرحى العناصر الانقلابية الذين سقطوا جراء المعارك الدائرة في المنطقة .

وتمكنت وحدات من الجيش الوطني مسنودة برجال المقاومة الشعبية في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين من دخول قرى بلدة الصراري معقل الانقلابيين الحوثيين بصبر ، وتحريرها بعد معارك ضارية أسفرت عن عشرات القتلى والأسرى من عناصر المليشيات ، واستشهاد 4 من أبطال الجيش الوطني والمقاومة .

وتعد الصراري واحدة من أبرز معاقل المليشيات الحوثية في تعز وحشدت المليشيات تعزيراتها الى المنطقة وكدست الأسلحة الثقيلة والمتوسطة فيها منذ أشهر بهدف مهاجمة معسكر العروس الاستراتيجي واتخاذه موقعا لضرب المدينة واستهداف الأحياء المأهولة بالسكان .

جدير بالذكر أن لجنة للوساطة في المنطقة كانت قد تقدمت باستقالتها قبل عشرة أيام موجهة الاتهام للمليشيات الانقلابية بعدم الالتزام باتفاق الصلح الموقع معها والذي كان يهدف إلى تجنيب المنطقة ويلات الحرب والصراع وتسليم الأسلحة المكدسة في المنطقة



المصدر