تفاصيل أولية عن التفجير الانتحاري في عدن


ُتل خمسة من أفراد الشرطة وأصيب ستة آخرون، اليوم الأربعاء، إثر تفجير انتحاري استهدف نقطة أمنية في عدن جنوبي اليمن. وقالت مصادر أمنية للأناضول مفضلة عدم ذكر هويتها إن انتحارياً هاجم أفراد الشرطة أثناء تجمعهم لتناول طعام الغداء في نقطة أمنية عند تقاطع “كالتكس” التابع لمديرية المنصورة شمالي عدن، وذلك بتفجير نفسه في المكان. وأشارت المصادر إلى أن التفجير أسفر عن مقتل خمسة من أفراد النقطة وإصابة ستة آخرين. وحتى الساعة لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن هذا التفجير. وتتعرض مواقع أمنية وعسكرية في عدن ومحافظات يمنية عدة لهجمات مماثلة تتبنى أغلبها عناصر تتبع تنظيم القاعدة أو تنظيم “داعش”. تفاصيل جديدة عدن الغد الرواية الحقيقية لتفجير كالتكس روى احد الجنود الذين اصيبوا بتفجير كالتكس ظهر يوم الأربعاء تفاصيل الانفجار وكيف وقع. وقال في افادة لصحيفة عدن الغد ان شاب في العشرينات من عمره يحمل كيس اقترب من الجنود لحظة تجمعهم لتناول وجبة الغذاء واستاذنهم السماح له مشاركتهم تناول وجبة الغذاء. وبحسب الجندي فقد سمح الجنود له بتناول الغذاء حيث قام بعد دقيقة من جلوسه للغذاء وانصرف من المكان تاركا الكيس البلاستيكية التي كانت بداخلها العبوة لتنفجر وسط الجنود.



المصدر