بن دغر يلتقي في عدن بقيادة محاكم الإستئناف والإبتدائية والتفتيش القضائي ،والنيابة العامة.



الساعة 09:18 مساءً
(هنا عدن – خاص )

التقى الدكتور أحمد عبيد بن دغر رئيس الوزراء اليوم بقصر المعاشيق بعدن برئيس محكمة الإستئناف والمحاكم الإبتدائية والتفتيش القضائي ،والنيابة العامة.
في بداية اللقاء رحب رئيس الوزراء بالإخوة قضاة المحاكم ،والنيابة العامة ،مؤكداً أهمية السلطات القضائية في الدولة ،وفي كل دولة،حيث يمثل القضاء أداة العدالة وميزانها،وحيث لايسود حكم إذا غابت العدالة،ولا عدالة دون قضاء .
مشيراً الى أن هيبة الدولة تبدأ بهيبة القضاء،وأن أمن الدولة يبداء بأمن القاضي والمحكمة.
معبراً للإخوة القضاة عن تقديره لجهودهم الطيبة خلال الفترة الماضية ،حيث عمل البعض منهم في ضروف استثنائية استشعاراً منهم بالمسئولية الملقاة على عاتق القضاء ،وفي ضروف أمنية مضطربة،مشيداً بتعاون السلطات المحلية في محافظة عدن معهم،وعلى وجة الخصوص الأخ المحافظ اللواء عيدروس الزبيدي والأخ مدير الأمن اللواء شلال شائع.
بعد ذلك استمع الأخ رئيس الوزراء الى آراء وملاحظات الإخوة القضاة ،وتسلم منهم جمله من المقترحات كانوا قد رفعوها للأخ وزير العدل ،والأخ رئيس الجمهورية.وهي قضايا لا يستقيم العمل في القضاء دون أخذها في الاعتبار .
وقال رئيس الوزراء نحن أمام دولة جرت محاولة تحطيمها ،وهدمها ،ولإعادة بناء هذة الدولة لابد من إعادة بناء القضاء والنيابات العامة ،وأجهزة التحري والشرطة،الإ إن عملية البناء تستغرق فتره زمنيه أطول ،خلافاً لاعمال الهدم والتخريب .ومع ذلك علينا جميعاً وفي المقدمة القضاه أن نتحلى بالعزيمة والإرادة الصلبه حتى تستقيم الأمور .
طالباً من القضاء والأمن سرعة البت في قضايا الموقوفين ،فليس من العدل أن يستمر من هم في المعتقلات دون محاكمة.
وكان د.بن دغر قد اشار في معرض حديثة عن السلام المنشود إلى أن استعادة الدولة ،وتسليم السلاح ،والانسحاب وعودة الشرعية هي مانسعى اليه،ومعنا كل القوى الوطنية،كما إن ذلك هو نهج الرئيس عبدربة منصور هادي رئيس الجمهورية الذي أوصانا بالاهتمام بالقضاء والقضاة.
وعبر رئيس الوزراء عن تقديرة لتعاون دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ،مشيداً بالدعم الذي تقدمة دولة الإمارات العربية المتحدة في استعادة منظومة القضاء.
في الإجتماع تم الاتفاق على البدء بالعمل في المقر الجديد لمحكمة الاستئناف ،والمحاكم،والدوائر القضائيةالآخرى ،بالتنسيق المباشر مع وزارة الداخلية ومحافظ عدن ،ومدير أمنها.
وكان الإخوة القضاة ،واعضاء النيابات العامة قد تحدثوا باستفاضة حول منظومة العدل والقضاء واشاروا الى أهمية وضرورة أن يمارس المجلس الأعلى للقضاء مهامة،ويؤكد حضورة،وكذلك الأمر بالنسبة للمحكمة العلياء والنيابة العامة التي بدونها لا يمكن ان تكتمل المنظومة القضائية .كما طالبوا الحكومة والرئاسة باتخاذ كافة الإجراءات لضمان عمل القضاة في وضع آمن أثناء العمل وقبله وبعده. مع التاكيد على إعادة العمل في اقسام الشرطة وأجهزة التحري والبحث . وتوفير الإمكانيات للمحاكم حتى يتسنى لها القيام بوظائفها المنصوص عليها في الدستور والقوانين النافذه.فقد تكدست قضايا الناس ،وتعطلت مصالحهم،ولقد حان الوقت للقيام بما يجب القيام به تحقيقاً للعدالة.
حضر اللقاء محافظ عدن اللواء عيدروس الزبيدي ومحافظ الضالع الدكتور فضل الجعدي ورئيس جهاز الأمن القومي اللواء محمد بن بريك ،ونائب وزير الداخلية اللواء علي ناصر لخشع ،ونائب وزير الإدارة المحلية حسين منصور ومدير أمن عدن شلال شائع



المصدر