إحباط صدور بيان من مجلس الأمن يؤيد تشكيل حكومة وحدة مع الحوثيين


ال مراسل قناة “الجزيرة” الفضائية، في نيويورك، إن جهودا بذلتها الحكومة اليمنية بمساندة من المجموعة العربية ودول افريقية أحبطت مساع في مجلس الأمن الدولي لإصدار بيان يؤيد تشكيل حكومة وحدة وطنية تضم الحوثيين وممثلين عن الرئيس المخلوع بالتزامن مع عمليتي الانسحاب وتسليم الاسلحة.
 
ونقل مراسل “الجزيرة” عن مصدر دبلوماسي، “أن دولا غربية بينها بريطانيا والولايات المتحدة دعمت صيغة بيان تراعي مطالب الحكومة اليمنية الرافض تنفيذ خارطة طريق للحل بشكل متزامن”، مشيرا إلى أن روسيا اعترضت على الصيغة، الأمر الذي حال دون تبني بيان لدعم جهود المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ أحمد لتحقيق تقدم في الجولة المقبلة من المحادثات في الكويت المقررة منتصف الشهر الجاري.
 
وتطالب الحكومة اليمنية بدعم من دول التحالف العربي بتنفيذ متسلسل لبنود قرار مجلس الامن الدولي رقم 2216 المتعلقة بإزالة آثار الانقلاب، بما في ذلك الانسحاب من المدن وتسليم الاسلحة ومؤسسات الدولة، والامتناع عن ممارسة سلطات حكومية في حين يشترط الحوثيون والرئيس المخلوع البدء بتشكيل حكومة وحدة وطنية يكون مقرها صنعاء الخاضعة لسيطرتهم قبل بدء التنفيذ



المصدر