المعارضة الإيرانية: عاصفة الحزم أوقفت مخطط فارسي لاحتلال اليمن الرئيسية أخبار وتقارير



الساعة 08:58 مساءً
(هنا عدن -خاص)


أشادت زعيمة المعارضة الإيرانية، مريم رجوي، بالدور الرائد الذي اضطلعت به المملكة العربية السعودية في مواجهة مشروع الهيمنة الإيراني في المنطقة، واعتبرت عملية “عاصفة الحزم” إحباطاً لمخططات التوسع الإيراني في اليمن.

وفي مؤتمر صحفي عقدته على هامش اليوم الثاني الأخير من مؤتمر المعارضة الإيرانية السنوي بباريس، الأحد، طالبت “رجوي” مجلس الأمن الدولي بإدانة تدخلات النظام الإيراني في سوريا، وإقامة منطقة حظر جوي شمالها.

كما طالبت “رجوي” بتقديم كل أشكال الدعم للمعارضة السورية الديمقراطية، خاصة العسكري منها، وحظر إرسال النظام الإيراني للسلاح إلى سوريا والعراق والجماعات الإرهابية، مشيرة إلى ضرورة إسقاط نظام بشار الأسد؛ لإنهاء سيطرة نظام ولاية الفقيه في سوريا.

وأكّدت زعيمة المعارضة الإيرانية، أن “تدخلات نظام إيران في المنطقة، تأتي بسبب ضعفه وليست قوته، وبتخاذل المجتمع الدولي عن دحره”.

وأشارت إلى أن تنظيم “الدولة” كان “حصيلة القمع الذي مارسه نوري المالكي في العراق، وبشار الأسد في سوريا، على شعبهما، بتوجيه من نظام ولاية الفقيه”، لافتة النظر إلى أن “سياسة ولاية الفقيه تحاول فرض سيطرتها على اليمن ولبنان والعراق وسوريا”.

واختتمت “رجوي” كلمتها بتأكيد ضرورة “البدء في اتخاذ خطوات عملية لإنهاء مخططات نظام ولاية الفقيه في المنطقة”.



المصدر