سأترك إنجلترا.. لن أخون أرسنال


 
قال الفرنسي أرسين فينغر المدير الفني السابق لفريق أرسنال الإنجليزي لكرة القدم إنه يتوقع أن منصبه الجديد سيكون خارج إنجلترا ، مشيرا إلى أنه يرى عمله في إنجلترا بمثابة خيانة لأرسنال.

ورحل فينغر (68 عاماً) عن تدريب أرسنال مع نهاية الموسم المنقضي بعد 22 عاما قضاها في منصب المدير الفني ، وقاده خلالها إلى التتويج بثلاثة ألقاب في الدوري الإنجليزي وسبعة ألقاب في كأس الاتحاد الإنجليزي.

وفي حوار لموقع نادي أرسنال على الإنترنت ، قال فينغر إنه لا يتوقع أن يتولى منصبا آخر في إنجلترا.

وأوضح: إذا أردت مواصلة العمل في الوقت الحالي ، أعتقد أنه يفترض بي الخروج من إنجلترا، لأن شعوري الداخلي في هذه اللحظة يتمثل في أنني ربما أرى نفسي خائنا لأرسنال بالبقاء في إنجلترا.

وتابع: كذلك ربما يشعر الناس بأنني أفشي أسرار ما بنيته هنا.. هذه هي المشكلة التي أواجهها في الوقت الحالي. فهنا النادي الذي يتعلق به قلبي ، وسيظل. وكما قلت على أرض الملعب عقب مباراة بيرنلي ، أنا مشجع لهذا الفريق قبل كل شيء.

وكانت المباراة التي فاز فيها أرسنال على مضيفه هيديرسفيلد 1 – صفر مساء الأحد في ختام موسم الدوري الإنجليزي الممتاز ، هي الأخيرة للفريق اللندني تحت قيادة فينغر.

ويعد ميكيل أرتيتا ، لاعب خط وسط أرسنال السابق والذي يعمل حاليا مدربا مساعدا لبيب غوارديولا بنادي مانشستر سيتي ، مرشحا بارزا لتدريب أرسنال خلفا لفينغر.

 





المصدر