أحزاب عدن: عدن منطلق النصر إلى صنعاء وصعدة ..نص البيان بمناسبة الذكرى الأولى لتحرير عدن



الساعة 11:42 مساءً
(هنا عدن -خاص)



بسم الله الرحمن الرحيم
بيان صادر عن الأحزاب والتنظيمات السياسية ـ محافظة عدن
بمناسبة الذكرى الأولى للانتصار العظيم
عشية احتفالات شعبنا في ذكرى الانتصار، لا بد لنا من توجيه تحية إجلال وإكبار، للشهداء والجرحى والمقاومين وأبطال الجيش الوطني ولكل أبناء عدن الباسلة ، الذين صنعوا هذا الفرحة وحققوا الانتصار الكبير على الانقلابيين الحوثعفاشيين، بدحرهم وصد عدوانهم، وتحريرهم للأرض انطلاقا من عدن وصولاً إلى صنعاء وصعدة بإذن الله ، تحية لأبطال المقاومة والجيش الوطني، تحية لأهلنا في عدن شيوخاً ونساءً وأطفالاً، ولكل الشباب والشابات الذين واجهوا الغزو بصمودهم في أرضهم ودعمهم للمقاومة بمختلف السبل والأشكال، فكانوا مقاومين على كل المحاور في الإعلام، وفي الدفاع المدني والصمود الشعبي، وشتى مجالات النضال والعمل الميداني، فلتضحيات هؤلاء جميعا، ولشعبنا المقاوم الصامد في كل ربوع الوطن تحية إجلال وإكبار. كما نترحم على شهدائنا الأبطال الذين قدموا أرواحهم فداء للدين وللوطن، وإخوانهم من شهداء التحالف فعليهم جميعا من الله الرحمة والرضوان.
إن الأحزاب والتنظيمات السياسية في العاصمة المؤقتة عدن وهي تهنئ جماهير شعبنا اليمني العظيم وفي مقدمتهم القيادة السياسية والعسكرية ممثلة بالأخ المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ودولة رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر ومجلس الوزراء وقيادة السلطة المحلية في المحافظة اللواء عيدروس الزبيدي بمناسبة الذكرى الأولى للانتصار ، كما نكرر تأكيدنا على ماورد في مذكرة الأحزاب والقوى السياسية في محافظة عدن، الموجهة لفخامة رئيس الجمهورية ودولة رئيس الحكومة والمتضمنة رؤيتنا لمعالجة ما أفرزته الحرب من أوضاع وآثار في م/عدن.
وهنا نؤكد على ما يلي:
1ـ شكرنا وتقديرنا لموقف أشقائنا في عاصفة الحزم وإعادة الأمل والتحالف العربي ممثلة بالمملكة العربية السعودية ، ودولة الإمارات العربية المتحدة على ما قدموه وما زالوا يقدمونه لعدن.
2-دعمنا الكامل لقرار الحكومة بالعودة والتواجد في العاصمة المؤقتة عدن لتلبية احتياجات المحافظات المحررة وتعزيز جهود السلطات المحلية في توفير الخدمات وتحقيق الامن والاستقرار.
3- دعوة الحكومة الى الاهتمام بالمقاومة، وردَّ الجميل لهم برعاية أسر الشهداء والجرحى وإيلائهم كافة أنواع الرعاية، كما نخص بالذات على استكمال معالجة جرحى الحرب سواء في الداخل أو الخارج.
3ـ اعتماد هذه المناسبة الكبرى كمناسبة وطنية بعد انهاء الانقلاب واستكمال تحرير كافة محافظات الجمهورية.
4ـ العمل على التعجيل بإصلاح الخدمات الضرورية في عدن من مياه وكهرباء وصحة وتعليم والبدء بعملية إعادة الإعمار لمدينة عدن الباسلة.
5ـ تأسيس الجيش الوطني وبناؤه على أسس وطنية وعلمية حديثة، واستكمال دمج المقاومة في المؤسسة العسكرية والأمنية.
وختاما وفي ظلِّ المخاطر المتأتية والمتوقعة من الأعمال التخريبية والعدوانية من الإنقلابيين في عدن والمناطق المحررة واستمرار انتهاكاتهم في مختلف المحافظات، صار من الواضح أن الظروف باتت تستدعي من كل الوطنيين الغيورين العمل لإحياء صيغة جديدة من العمل الوطني المقاوم والشامل، المستند على التعاون المشترك بين المؤسسات الرسمية والأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني، حيث أن المرحلة تستدعي تعاون الجميع وتكاتفهم صفا واحد في مواجهة الإنقلابيين، لأن عملية التحرير والانتصار لا تنفصل عن عملية التغيير الديمقراطي الهادف لبناء المرتكزات الأساسية للدولة المدنية الحديثة.

“الخلود لشهدائنا الأبطال” “الحرية لأسرانا الأحرار” “الشفاء العاجل لجرحانا”المجد للوطن”
صادر عن الأحزاب والتنظيمات السياسية في محافظة عدن 27 رمضان 1437هـ
1- التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري.
2- المؤتمر الشعبي العام (المؤيد للشرعية).
3- الحزب الاشتراكي اليمني.
4- التجمع اليمني للإصلاح.
5- حزب البعث العربي الإشتراكي.
6- حزب العدالة والبناء.
7- التجمع الوحدوي اليمني.
8- حزب الرشاد.
9- حركة النهضة للتغيير السلمي.
10- حزب السلم والتنمية.
11- حزب جبهة التحرير القيادة العامة.



المصدر