بيان سياسي هام صادر عن الأحزاب السياسية بحضرموت ( نص البيان )



الساعة 05:17 صباحاً
(هنا عدن – خاص )



فجعت حضرموت مساء يوم أمس الإثنين 22رمضان 1437هجرية الموافق 27 يونيو 2016م بسلسلة انفجارات ارهابية استهدافت عددا من النقاط العسكرية والأمنية التابعة لجيش النخبة الحضرمي في مدينة المكلا وكذا مقر معسكر لواء حضرموت بمنطقة فوة ( مبنى الإستخبارات العسكرية سابقا ) . مما أدى إلى إستشهاد عشرات من أفراد الجيش وجرح آخرين وقد قام المعتدون بجريمتهم تلك مستغلين لحظة تجمع أفراد الجيش لتناول وجبة إفطار ذلكم اليوم من شهر رمضان الفضيل وبهذا المصاب الجلل فإننا في الأحزاب الموقعة أدناه نتوجه بأصدق التعازي والمواساة لأسر الشهداء وذويهم سائلين المولى جل في علاه أن يتغمدهم بواسع رحمته ويلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان إنا لله وإنا إليه راجعون ، كما نسأله تعالى أن يمن بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين .
إن مثل هذا العمل الإجرامي المشين لايمكن أن يقبل به شرع قويم ولا عقل سليم ولا فطرة ربانية . حيث يستهدف أناس آمنين مؤمنين صائمين في لحظة روحانية إيمانية مشهودة ومأمونه في بلاد الإيمان والحكمة وبطريقة بشعة منكرة مرفوضة .
وإننا إذ ندين مثل هذا التصرف ونستنكره فإننا نعتبر أن مثل هذه التصرفات دخيلة على ديننا ومجتمعنا وغير مشروعة ولا مقبولة ولا مبررة مهما كانت الجهة التي تقف خلفها .
إننا نطالب جميع الجهات الرسمية والمجتمعية في حضرموت أن تصطف صفا واحد في مواجهة مثل هذه الظواهر الغريبة والدخيلة على مجتمعنا وديننا .
إن مثل هذه الأحداث وما سبقها من أحداث مشابهة تؤكد على ضرورة رفع مستوى الحس الأمني على كافة الأصعدة ومن جميع الجهات الرسمية والشعبية على حد سواء فالمسؤلية الأمنية مسؤلية تضامنية تكاملية تبدأ بواجب المواطن العادي البسيط وحتى أعلى المستويات الحكومية الرسمية .
حفظ الله بلادنا وشعبنا وجيشنا وأمتنا من كل مكروه . وأخذ بأيدينا جميعا لما فيه خيرنا في الدنيا والاخرة .

صادر عن الأحزاب السياسية بحضرموت وهي :

التجمع اليمني للإصلاح
المؤتمر الشعبي العام
الحزب الإشتراكي اليمني
التنظيم الوحدوي الناصري
حزب الحق
حزب البعث العربي الإشتراكي

المكلا – فجر يوم الثلاثاء : 23 رمضان 1437هجرية . الموافق 28يونيو 2016 م



المصدر