عاجل : اختزاق مواقع إلكترونية للحوثي وصالح وهاكرز سعوديون ويؤكدون: “نعم للشرعية باليمن”



الساعة 07:35 صباحاً
(هنا عدن – متابعات – سبق)

span style=”background-color:rgb(255, 255, 255); color:rgb(102, 102, 102); font-family:nassim-semibold; font-size:18px”>نجحت مجموعة (SaudiEagles)  الإلكترونية السعودية مساء أمس في اختراق 11 موقعًا إخباريًّا مواليًا للمليشيات الحوثية والمخلوع علي صالح، التي عُرف عنها نشر الشائعات.
 
ونشرت المجموعة تفاصيل الاختراق عبر حسابها على تويتر: [email protected]
 
ووجَّهت المجموعة، التي حملت لافتة عنونتها بـ”نحن جنودك يا وطن”، رسالة بعنوان “نعم للشرعية في اليمن”، كشفت من خلالها حقيقة تلك المواقع، وجرائم المخلوع والحوثي، مؤكدة أن المخلوع صالح والحوثي أداتان للمشروع الإيراني في المنطقة، وأن عمليات عاصفة الحزم أفشلت مخططاتهما الانقلابية لزعزعة الأمن وزرع الفتن وتمكين إيران من السيطرة على اليمن وشعبه.
 
وجاء في الرسالة: “يماطل الحوثي ويعمل صالح بتكريس الكثير من المواقع الإلكترونية ضد السعودية والتحالف العربي، ويقوم بالعمل بأوامر تصدر من طهران مباشرة، وبتمويل من نظام الملالي”.
 
وأضافت: “خطط الحوثي للانقلاب منذ أكثر من 4 سنوات، وبعلم علي عبدالله صالح، وبعد ثورة اليمن انطوى هو الآخر، ورضخ للمشروع الإيراني”.
 
وتساءلت المجموعة قائلة: “من يدمر اليمن ويقتل الأطفال؟ من يسرق مليارات الريالات من البنوك؟ كيف لمليشيات مسلحة وعصابات تدير أمور الدولة وتحفظ الأمن؟ ويقومون باتهام السعودية والتحالف بقتل الأطفال والأبرياء”.
 
وأكدت المجموعة أن التاريخ لن ينسى مجازر الحوثي وصالح بحق أبناء اليمن، وأن مملكة الإنسانية احتضنت الأشقاء اليمنيين، وأن الانقلابيين يقتلون المدنيين، ويجندون الأطفال.
 
وقالت المجموعة: “سيتم عرض جميع المستندات والوثائق التي تدين المخلوع والحوثي بالسيطرة على أجهزة الدولة كاملة. اختراق مواقعك والمواقع التابعة لك وللحوثي ما هو إلا بداية لعاصفة الحزم الإلكترونية”.
 
واختتمت المجموعة رسالتها بأن ما حدث عبارة عن عاصفة حزم إلكترونية، وقالت: “لجميع جنودنا الأبطال.. نحن معكم”.
 
يُشار إلى أن من أبرز المواقع التي تم اختراقها ونشر الرسالة بها مواقع الميثاق وصنعاء نيوز وشباب اليمن وصمود وصعدة برس وريمان برس وسام برس، وغيرها.



المصدر