خلاصة ما حصل اليوم في مديرية ماويه .



الساعة 01:44 صباحاً


بقلم انور العاكس
اليوم صباحاً كانت بداية تسطير البطولات للمقاومه في مديرية ماوية التابعة للحالمه تعز . بدئت عندما رئى ابناء ماويه اطقم ومعدات عسكريه تابعه للحوثي وعفاش متجهه الى لحج عن طريق ماويه ثم المسيمير لتعزز الجبهه الحوثيه في لحج وتزامناً مع اعتقال الشيخ خالد غدير من مشائخ ماويه والمعتقل منذوا حوالي شهر في معتقلات الحوثي .
قام ابناء ماويه رغم امكانياتهم البسيطه بالتصدي لبعض الاطقم واسروا ثلاثه حوثيين وقتلوا ما يقارب ثمانيه حوثيين مع استشهاد اربعه من ابطال المقاومه .
وفي تمام الساعه الرابعه عصراً عزز الحوثيين دبابتين ومصفحتين لمنطقة السويداء وبيت عبيدان واستحدثوا نقاط جديده وتم قصف بيت عبيدان ويريدون اقتحامها بأي شكل من الاشكال ولكن المقاومه تتصدى لهم بالامكانياه البسيطه التي يمتلكونها من اسلحه .
وهذهِ بيت عبيدان هي قرية قريبه من منطقة السويداء في ماويه ، وكان سبب قصفها لتواجد الاسرى الحوثيين فيها الذي تم اسرهم من قبل المقاومه اثناء الاشتباكات .
وهكذا استمرت الاشتباكات والقصف حتى الساعه الثامنه مسائاً .
ولكن تدخلت وساطه قبليه لوقف الحرب ويرئس هذه الوساطه الشيخ امين البحر والشيخ عبدالسلام الدهبلي .
ليوقفوا اطلاق النار ولكن الحوثيين لم يوافقوا .
وقاموا بقصف منطقة بيت عبيدان مجدداً ويريدون اخراج الاسرى الحوثيين المتواجدين عند المقاومه الا ان المقاومه وافقت على تسليم الاسرى مقابل تسليم الحوثيين للشيخ خالد غدير المعتقل عند الحوثيين .
ومازال الطرفين حتى اللحظه لم يوافقوا على تهدئة الحرب وتسليم الاسرى .
رغم تواصل مقاومة ماويه بجهات وقيادات كبيره مع مقاومة تعز ومع التحالف العربي ليمدوهم بتعزيزات لكن لم يتم الرد لهم حتى اللحظه .
ومازالت الحرب قائمه حتى كتابة الخبر



المصدر