“ليس لنا علاقة بتسريب عقد ميسي”


أكد كارليس توسكيتس، القائم بأعمال رئيس مجلس إدارة نادي برشلونة، على اخلاء مسئولية المجلس الحالي من تسريب عقد الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم الفريق الأول.

وكانت صحيفة “الموندو” نشرت صورة مسربة من عقد ميسي الحالي مع برشلونة والذي تم التوقيع عليه منذ 2017، وأثار جدلًا واسعًا في الأيام الماضية بسبب القيمة المالية والمتغيرات التي يتحصل عليها اللاعب وتصل في المجموع إلى 555 مليون يورو.

وقال توسكيتس، في تصريحات لتليفزيون “بيتيفي” الإسباني: “تسريب عقد ميسي؟ ليس لي أم مجلس إدارة الحالي أي علاقة بالأمر”.

وأضاف “جئنا بمهمة محددة في إدارة برشلونة هو العمل لإقامة الانتخابات، وليس لنا أي علاقة بتسريب العقد لميسي، والآن هناك تحقيق في الأمر لمعرفة من وراء وصول صورة العقد إلى الإعلام”.

وبعد شهر ونصف من نشر عقد ميسي، لا يزال من غير المعروف كيف تم تسريب الوثيقة السرية، فقد كانت هناك تكهنات حول عدة احتمالات، أحدها أن التسريب جاء من داخل النادي كما زعم محامي ليو بالفعل في شكواهم أمام القضاء.





المصدر