التلال تجاهلني، والزمن الجميل لم يكرمني


كتب/خالد علوي بشير

اللاعب الكابتن عارف علي نجم الأمس التلالي ،الذي خدم النادي لسنوات طويلة، وحقق مع الفريق الكروي في صنع الانجازات والبطولات،  ولكن لعنة الاصابة ارغمته على التوقف عن العطاء والاستمرارفي العب، ،لاعالج ولايحزنون،وجلس في البيت، فجئة اجت له جلده صدرية، وهذا قدر ومكتوب.

 قال: انشر لي انا صاحب البشرة السوداء الاسمر، انا الحمدلله شفيت من الذبحة الصدرية،والكل زارنا من جماهيري الرياضية، ولكن كم يحزني ويغضبني لان  ادارة التلال،  لم تزورني ولو كلمة والا جبر خاطر، تجاهلوني وان ابن النادي، تقصد  ادارة الرئيس عارف اليرمي؟ قال:. تنهد قليلا اخي خالد لا الإدارات السابقة،المهم انت الان في صحة وعافية؟ الحمدلله  رب العالمين واهل الخير عالجوني. كيف تشوف ادارة التلال؟؟ الرئيس عارف يشتي يبني التلال،ولكن العصابات جالسة عند الباب،تحرض ولكن علينا الصبر والتلال باينهض من جديد.

واضاف الكابتن عارف:انالاعب من الزمن الجميل، مع الكباتن: الماس،السبوع،طارق قاسم، النعاش،حسين عمار، شرف محفوظ، والبارك، ومختار،وكامل صلاح، والزحيري،وخالد هيثم، وكثير من الكباتن، ولكن  يوسفني لمن تجاهلوني ونسوني بان اكون مشاركا الى جانب زملائي اللاعبين المخضرمين من فعالية الكروية بمناسبة اربعينية  شهداء مطار عدن، في ملعب الحبيشي، الذي سقطوا شهداء وجرحى،ولم يقدموا اي دعوة لي ولا تكريم،وفي الاخير قال: شكرا لكم على الدردشة،وسلام عليكم ورحمة الله وبركاته





المصدر