هيئة الأركان تعزي أسر شهداء المسبح في تعز والمقدشي يؤكد أن استهداف المدنيين من أعمال الجبناء



الساعة 12:11 صباحاً
(هنا عدن -خاص)



أدانت هيئة الأركان ما أقدمت عليه مليشيا الحوثي وصالح من قصف عشوائي للمدنيين في مدينة تعز والتي كان ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى في حي المسبح من أبناء تعز المدنيين حيث أقدمت تلك المليشيات بإستهداف سوق يكتض بالمتسويقين قبيل العيد .
وأكد رئيس هيئة الأركان اللواء الركن محمد علي المقدشي في تصريح له بالغ العزاء لأسر الشهداء وان هذه الجريمة لن تذهب هدرآ وأضاف المقدشي، أن الرد سيكون قاسياً واعتبر أن هذه الاعمال ماهي إلا من أعمال الجبناء وأن النزال لايكون إلا في ميادين المعارك وليس باستهداف المدنيين العزل كما تقوم به مليشيات المتمردين على الشرعية من مليشيات الحوثي وقوات صالح في تعز .
وأضاف أن ما حصل يدل على الضعف الذي اصاب جماعه الحوثي وصالح بدليل استهدافهم للمدنيين العزل والقصف العشوائي على المدينة .
كما حيا اللواء المقدشي جنود وضباط الجيش الوطني والمقاومة الشعبية التي تقدم أروع الملاحم والصمود الاسطوري رغم الامكانيات البسيطة والحصار الذي تقوم به جماعة الحوثي وصالح طوال الأشهر الماضية

هذا وكان قد قتل عدد من المواطنين المدنيين وجرح عشرات آخرين بينهم نساء وأطفال في القصف العشوائي الذي شنته ميليشيات الحوثي المعززة بقوات الرئيس المخلوع واستهدف مركزاً تجاريا في حي المسبح وسوق الجملة القريب من حي ديلوكس والأحياء المجاورة لهما اليوم السبت .

وتزامن القصف العشوائي في الوقت الذي تعج فيه بعض أسواق المدينة بحركات الشراء التي عرفت بها مدينة تعز وخاصة مع قرب حلول عيد الأضحى المبارك .

ودأبت ميليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع على قصف المدينة عشوائيا للشهر الخامس على التوالي مما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحى في المدينة التي تعد من أكبر المدن اليمنية من حيث تعداد السكان .

ومن ضمن المناطق التي طالها القصف العشوائي السبت حي ثعبات الواقع جنوب شرق مدينة تعز والذي استخدم فيه مختلف أنواع الاسلحة في ذات الوقت الذي اطلق فيه المدنيين نداء إستغاثة للتحالف لحمايتهم من القصف العشوائي الذي يطال المنازل بشكل عشوائي .



المصدر