راموس يواصل العمل للتعافي.


يواصل سيرجيو راموس، لاعب قلب دفاع فريق ريال مدريد الإسباني، العمل داخل النادي في إطار تعافيه من الإصابة التي يعاني منها.

وتعرض راموس للإصابة في الركبة بشهر يناير الماضي، ولكنه استسلم للخضوع عملية جراحية مطلع شهر فبراير الجاري وتشير التوقعات إلى عودته بعد 8 أسابيع من التعافي.

وبحسب موقع “ديفنسا سنترال” فإن سيرجيو راموس كان قد بدأ عملية التعافي من خلال خوض التدريبات في صالة الألعاب الرياضية بالنادي أمس، وواصل التدريبات اليوم.

وبعد 8 أيام فقط، تمكن راموس من النزول إلى صالة الألعاب الرياضية بالنادي، رغم حقيقه أنه بدأ المرحلة بالفعل في منزله، وأصبح يشير إلى العودة سريعًا قبل المدة المحددة سلفًا.

وأشار الموقع إلى أن تعافي راموس جيد للغاية في الوقت الحالي بعد بضعة أيام فقط من العملية الجراحية، حتى أنه نشر فيديو من تدريباته بالكرة لأول مرة عبر حسابه الشخصي على “انستغرام”.

ويأمل قائد ريال مدريد في تقليل مدة تعافيه وإمكانية اللحاق بمباراة العودة أمام أتلانتا الإيطالي في دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا رغم حقيقة تأكيد غيابه عن تلك المباراة بعد خضوعه للجراحة.

وتعد المدة المقدرة لتعافي راموس من الإصابة هي 8 أسابيع، أي عدم عودته قبل شهر أبريل، ولكن مع الوضع الحالي يسابق اللاعب الزمن للعودة قبل الموعد.





المصدر