عاجل..أول رد رسمي من قبل نايف البكري بعد قرار الرئيس هادي تعيينه وزيرآ للشباب والرياضة



الساعة 11:55 مساءً
(هنا عدن -خاص)



قال الاستاذ نايف البكري انه لم يكن يسعى الى نيل منصب محافظ عدن ولم يكن طامع في أي منصب.



وجاء هذا الرد على صفحتهة الشخصية بالفيس بوك قبل قليل بعد يوم من أصدار قرار جمهوري بتعيينه وزيرآ للشباب والرياضة

هنا عدن يعيد نشر ما قاله البكري,

سأضل خادما لعدن من موقعي في المقاومة ويوم حملت روحي على كفي ونذرتها لله وللوطن لم أكن حينها طامعا في منصب ولا موقع ولا إدارة ولا وزارة وهذا هو موقفي ولا زال فيوم صدر قرار بتعيني المحافظ لم يكن بطلب مني ولم أكن أسعى إلى نيل هذا المنصب وكان رفاق الدرب في المقاومة قد رأوا ان هذا الموقع رافدا للمقاومة ودعما نوعيا لها لتمكينها من التغيير المنشود الذي سينهض بعدن ويداوي جراحها ويعطي المقاومين ولو شيئاً يسيرا مما يستحقوه كأبطال قدموا أغلى مايملكون لدينهم ووطنهم …. والجود بالنفس أقصى غايات الجود….
وعليه فإني ومن موقعي في المقاومة أوضح موقفي الثابت الذي سأحيا وأموت عليه اعلن بأنني سأضل جنديا مجندا في صفوف المقاومة خادما لعدن وللوطن بأكمله ولم أسعى لكرسي الوزارة حتى لا يتصور البعض أن نايف البكري قد رضي لنفسه بأن يكون قد قبض ثمن جهده وجهاده فأنا منكم وإليكم أحبتي في المقاومة ولن أرضى بكم بديلا ….وإني إن سكنت على الثريا… لقلت إليك يا عدن مآلي… وسأسعى لخدمة الوطن من أي مكان أنا فيه.

الأستاذ نايف البكري.



المصدر