الملك سلمان يصل مكة للوقوف على حادثة “الرافعة” بدأت أعمال إصلاح الأضرار الناجمة عن حادثة سقوط رافعة في المسجد الحرام



الساعة 10:10 مساءً
(هنا عدن -متابعات)


بدأت أعمال إصلاح الأضرار الناجمة عن حادثة سقوط رافعة في المسجد الحرام
2015-09-12 مكة المكرمة – الخليح أونلاين
وصل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز إلى مدينة مكة المكرمة، مساء السبت، للوقوف على حادثة سقوط رافعة الحرم التي ذهب ضحيتها 107 قتلى، وأصيب 238 شخصاً.

وتأتي الزيارة بعدما منح مستشار خادم الحرمين الشريفين لرئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل، مهلة يومين للجهات المختصة، من أجل الانتهاء من ترميم المواقع التي تأثرت بعد سقوط الرافعة.

وطمأنت السعودية، العالم الإسلامي، بأن الحج لن يتأثر من جراء حادثة سقوط رافعة في الحرم المكي، مساء الجمعة.

وقال مسؤول سعودي، طلب عدم ذكر اسمه، لوكالة الأنباء الفرنسية: “هذه الحادثة لن تؤثر على موسم الحج هذه السنة، وسيتم إصلاح القسم المتضرر على الأرجح خلال أيام”.

وبدأت أعمال إصلاح الأضرار الناجمة عن حادثة سقوط رافعة في الحرم المكي، أمس، التي أدّت إلى وفاة وإصابة عشرات الأشخاص.

وانطلقت فرق الإصلاحات بتغيير الأرضيات الرخامية المحطمة في منطقة الطواف، قبل أن تنتهي من أعمال إزالة الرافعة المنهارة، في حين مدّت السلطات شريطاً أمنيّاً بمساحة 500 متر مربع، تقع في منطقة السعي بين الصفا والمروة.

ومنعت السلطات دخول الحجاج إلى الطابقين الثاني والثالث من أجل أداء صلاة الفجر، في حين تجمع عشرات الأشخاص لمشاهدة موقع الحادث، وقام البعض منهم بتصوير الموقع بواسطة الهواتف المحمولة.

وتُعتبر الرافعة التي سقطت، الكبرى بين أكثر من عشر رافعات موجودة في المنطقة، وتُستخدم من أجل توسعة منطقة الطواف في الحرم المكي.



المصدر